الإثنين , 15 أكتوبر 2018
الرئيسية » هنا ألمانيا » ألمانيا بالعربية

ألمانيا بالعربية

رئيسة وزراء ولاية راينلاند فالتس، مالو دراير في حفل إفطار رمضاني

أطلس.كم/ ألمانيا في إطار الانفتاح على مكونات المجتمع الالماني السياسية منها و المدنية نظم فرع ولاية راينلاند فالتس للمجلس الأعلى للمسلمين في المانيا حفل إفطار بتعاون مع مسجد التوبة بمدينة ماينز حضرته مالو دراير، رئيسة وزراء الولاية، وشخصيات سياسية أخرى، كما حضره ممثلي الطوائف الدينية المختلفة. الحفل كان مناسبة لتبادل وجهات النظر في عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك، إذ …

أكمل القراءة »

المجلس الأعلى للمسلمين في ألمانيا يقدم مقترح تعديل قانون تنظيم الدفن، والمقابر في ولاية هيسن

نظم البرلمان الولائي في هيسن يوم الخميس 2018/6/7 جلسة عامة لمناقشة مشروع تعديل قانون الدفن، والمقابر بالولاية شارك فيها سعيد بركان، رئيس المجلس الأعلى للمسلمين في هيسن، بعرض مستفيض قدم من خلاله مقترحات تتعلق بملائمة القانون الجديد لخصوصيات أحكام الجنازة، والدفن لدى المسلمين. كما أجاب بركان في نهاية عرضه على أسئلة النواب البرلمانيين الإستفسارية في الموضوع. هذا وقد قدم المجلس …

أكمل القراءة »

سوريات في ألمانيا: يلتقين في اللجوء ويختلفن في دوافعه

اختارت مجموعة كبيرة من السوريات الهرب إما وحيدات أو برفقة أبنائهن من سوريا إلى مناطق أكثر أمانا وخصوصا ألمانيا. فهل كانت الحرب السبب الوحيد لإقدامهن على مغامرة اللجوء؟. DW عربية التقت بعضهن وأعدت الريبورتاج التالي. أم روان”، لاجئة سورية أرملة، احتفلت منذ ثلاث أشهر بحصولها على حق الإقامة في ألمانيا رفقة ابنتها روان وابنها عبدالله  كبداية لاستقبال الفرح في حياتهم. …

أكمل القراءة »

عيد الفطر في ألمانيا بنكهة اللجوء والغربة

يعيش في ألمانيا ما بين 3.8 و 4.5 مليون مسلم تقريبا، إلا أن هذا العدد ارتفع مؤخرا بسبب ارتفاع عدد اللاجئين المسلمين. فكيف تعيش هذه الفئة أجواء عيد الفطر في ألمانيا بعيدا عن الوطن والأحباب؟ دنان (23 سنة) شاب صومالي مسلم يعيش في ألمانيا منذ ثلاث سنوات، يقول في تصريحه لـ DW عربية: “اليوم عيد الفطر، صح، لكنه يختلف بشكل …

أكمل القراءة »

لاجئات سوريات في ألمانيا… بين قسوة اللجوء والعنف الأسري

ناديا يقين/ ألمانيا تعاني لاجئات سوريات كثيرات في ألمانيا من تعنيف أزواجهن لهن، وقد يكون هذا العنف جسديا، ونفسيا ولفظيا، إلا أنه في الوقت الذي تصمت فيه بعضهن عن تلك المعاناة، تفصح أخريات عما يعايشن فيطلبن دعم مؤسسات مدافعة عن حقوق المرأة. منذ أربعة شهور تقيم نور (اسم مستعار) رفقة زوجها و ابنها ذي الاربع سنوات في غرفة صغيرة بأحد …

أكمل القراءة »